الإثنين, 5 جمادى الآخر 1442 هجريا.

أخر الأخبار

دورة مهارات السكرتارية المتقدمة وإدارة المكاتب في كلية العلوم والآداب بساجر

عقد اللقاء التدريبي للحذف والإضافة الإلكتروني بكلية المجتمع بحريملاء

دورة مهارات الاتصال والتواصل مع العملاء في كلية العلوم والآداب بساجر

دورة مهارات الاتصال الشفهي واستخدام لغة الجسد في كلية العلوم والآداب بساجر

وفاة والد الدكتورة سناء فضل الدين جان

رئيس جامعة شقراء يهنئ خريجي وخريجات الفصل الدراسي الأول من العام الجامعي الحالي ‍

دورة أساسيات استخدام برنامج الوورد في كلية العلوم والآداب بساجر

«مهارات الاتصال الكتابي» دورة في كلية العلوم والآداب بساجر

«الضغوط النفسية وأثرها على الصحة العامة» محاضرة في كلية العلوم والدراسات الإنسانية بثادق

«مهارات تجنب الاحتراق الوظيفي» دورة في كلية العلوم والآداب بساجر

تكليف الدكتور/ عبد الله بن ابراهيم الزهراني رئيساً لقسم الحاسب الالي بكلية العلوم والدراسات الانسانية بالقويعية

تكليف الدكتور/ الحميدي بن سالم المطيري وكيلاً للتطوير والجودة بكلية العلوم الطبية التطبيقية بالدوادمي

الزيارات: 572
التعليقات: 0

الصدفية

الصدفية
http://newspaper.su.edu.sa/?p=14359

 د. عادل إبراهيم السنيد

أستاذ مساعد الأمراض الجلدية

كلية الطب – لجنة التثقيف الصحي

الصدفية مرض مزمن التهابي جلدي بواسطة الخلايا التائية المناعية. يتأثر المرض بعوامل عديدة وله ارتباط باستعداد جيني معقد.

تظهر التغيرات الجلدية الخاصة بالصدفية كصفائح سميكة واضحة الحدود ومحمرة مع قشور ومسببه لحكة. تصيب التغيرات الجلدية عادة مناطق محددة في الجسم كفروة الرأس والأكواع والركب وقد تظهر التغيرات في باطن الأقدام والأيدي ومن الممكن أن تنتشر هذه التغيرات لتصيب مناطق كبيرة من الجلد.

كما يصيب مرض الصدفية الأظافر وكذلك المفاصل حيث يصاب ٣٠٪ من المرضى بصدفية المفاصل تظهر أعراضها على شكل الآم وتيبس للمفاصل خاصة في فترة الصباح مع انتفاخ قد يحد من الحركة الطبيعية للمفصل.

 

كما توجد عدة أمراض مصاحبة لمرض الصدفية مثل أمراض القلب حيث توجد زيادة في خطورة الإصابة بأحداث قلبية، وكذلك زيادة في خطورة الإصابة بداء السكري من النوع الثاني والسمنة وارتفاع ضغط الدم ومرض الجهاز الهضمي كرون.

إن التغيرات الجلدية الظاهرة على الجلد مع القشور خصوصاً في المناطق المكشوفة من الجلد والحكة المصاحبة تسبب حرجاً كبيراً وتؤثر بشكل كبير وملحوظ على جودة الحياة للمصابين منعكسة على حالتهم النفسية وممارسة كثير من الأنشطة وتجنبهم للتواصل الاجتماعي وتغيبهم عن العمل أو تغيير وظائفهم مع زيادة في حالات الاكتئاب.

ونظراً لأهمية المرض فقد تم تخصيص تاريخ ٢٩ أكتوبر من كل سنة كيوم عالمي للصدفية  وذلك منذ عام ٢٠٠٤م بهدف زيادة الوعي تجاه المرض على جميع المستويات وتوعية المجتمع حول المفاهيم الخاطئة والتي من أهمها أن المرض غير معدي حيث عرفت منظمة الصحة العالمية الصدفية في قرارها بعام ٢٠١٤م بأنه مرض مزمن ومؤلم وغير معدي.

إن فهم ذلك يساعد بشكل كبير على انخراط مرضى الصدفية بالحياة الاجتماعية والأنشطة العامة دون حرج، حيث ينتاب البعض تخوف من لمس يد المريض المصاب باحمرار وقشور خوفاً من العدوى ، هذه النظرة الخاطئة تضيف عبئاً اضافياً على المصابين.

تتنوع علاجات الصدفية بين الكريمات والمراهم الموضعية المحتوية على الكورتيزون ومشتقات فيتامين د ، كذلك يتم استخدام بعض المستحضرات الطبية الموضعية التي تعمل على إزالة القشور كما يتم استخدام العلاج الضوئي بالأشعة الفوق بنفسجية.

في الحالات الشديدة والمقاومة للعلاج الموضعي يتم الاستعانة بالعلاجات التي تؤخذ عبر الفم أو الحقن.

الجدير بالذكر أن هناك حالياً فهم ومعرفة عالية بألية المرض مما استحدث وجود علاجات متعددة من بينها العلاجات البيولوجية والتي تستهدف بشكل دقيق أجزاء معينة في الجهاز المناعي قادرة بذلك علي إيقاف التفاعل المناعي الالتهابي المسبب للمرض متحكمة بذلك بالأعراض قد تصل إلى مرحلة الاختفاء التام من الأعراض أو مقاربة لذلك تحت العلاج المنتظم ومحسنة بذلك جودة الحياة للمرضى بشكل كبير وواضح وتمنع أيضا من تطور الحالة المرضية وظهور الأمراض المصاحبة.

يقدر عدد المصابين بالصدفية حوالي ٢٪ من السكان وهي نسبة عالية تستدعي اتخاذ الاجراءات اللازمة للتعامل المبكر مع هذه الحالات ومعالجة عوامل الخطورة ودعم المرضى بربطهم بالفريق الطبي المختص بشكل مبكر ولبدء العلاج المناسب للتحكم بالمرض.

التعليقات (٠) أضف تعليق

أضف تعليق

بريدك الالكترونى لن نقوم بأستخدامه. الحقول المطلوبه عليها علامة *

You may use these HTML tags and attributes:
<a href="" title=""> <abbr title=""> <acronym title=""> <b> <blockquote cite=""> <cite> <code> <del datetime=""> <em> <i> <q cite=""> <s> <strike> <strong>

*