الإثنين, 19 ربيع الأول 1443 هجريا.

أخر الأخبار

كلية الطب بشقراء تقيم ندوة للتعريف بـ «مهام المرشد الأكاديمي»

ندوة طلابية بعلوم ودراسات شقراء عن «الأسوة الحسنة» ودورة عن «حماية المستهلك»

محاضرة عن استخدامات الحاسب الآلي بكلية العلوم والآداب بساجر

دورة تدريبية بكلية إدارة الأعمال بعفيف حول إعداد الاستبيانات باستخدام برنامج «spss»

محاضرة بكلية إدارة الأعمال بعفيف عن «تأهيل الخريجة للوظائف القيادية» ودورة عن «مايكروسوفت وورد وإكسيل»

محاضرة عن «محاربة الفساد» بكلية العلوم والآداب بساجر

محاضرة بكلية إدارة الأعمال بعفيف بعنوان «أخلاقيات البحث العلمي»

ورشة عمل بعنوان «التربية الفاعلة» بكلية التربية بالمزاحمية

محاضرة لنشر ثقافة «الروبوتات التعليمية» بكلية التربية بشقراء

ورشة عمل لطلاب إدارة الأعمال بعلوم وآداب ساجر بعنوان «اعرف أكثر عن مجالك التعليمي»

محاضرة بعنوان «التحفيز الذاتي» بكلية التربية بالمزاحمية

محاضرتان بعلوم ودراسات عفيف عن «هندسة الوقت» و «التوعية بسرطان الثدي»

الزيارات: 4725
التعليقات: 0

التعليم طريق لبناء الأوطان

التعليم طريق لبناء الأوطان
http://newspaper.su.edu.sa/?p=16133

الحمد لله رب العالمين القائل {قُلْ هَلْ يَسْتَوِي الَّذِينَ يَعْلَمُونَ وَالَّذِينَ لا يَعْلَمُونَ إِنَّمَا يَتَذَكَّرُ أُولُو الْأَلْبَاب} [ الزمر : 9]، والصلاة والسلام على الهادي الأمين معلم البشرية والذي كانت بدايات بعثته بـ }اقْرَأْ بِاسْمِ رَبِّكَ الَّذِي خَلَقَ * خَلَقَ الْإِنْسَانَ مِنْ عَلَقٍ * اقْرَأْ وَرَبُّكَ الْأَكْرَمُ * الَّذِي عَلَّمَ بِالْقَلَمِ * عَلَّمَ الْإِنْسَانَ مَا لَمْ يَعْلَمْ{، «سورة العلق: الآيات 1-5»،

يحثنا ديننا الحنيف على العلم والتعلم ويعلي دائماً من قيمتهما لذا ينبغي أن نحتفي باليوم العالمي للتعليم حق الاحتفاء، فالتعليم يهدف لبناء مجتمعات تنموية مستدامة تزرع الأفكار وتحصد الابتكار والتنمية.

إن التعليم هو الطريق لبناء الأوطان وهو جواز سفرنا للمستقبل لأن الغد ملك لأولئك الذين يعدّون له اليومكما قيل.
نلمس حرصاً كبيراً من قادة وطننا الحبيب على التعليم، فخادم الحرمين الشريفين الملك سلمان بن عبدالعزيز – حفظه الله- يقول: “إن التعليم ركيزة أساسية تتحقق بها تطلعات شعوب أمتنا الإسلامية نحو التقدم والازدهار والتنمية والرقي الحضاري في المعارف والعلوم النافعة”.

كما أن ولي العهد صاحب السمو الملكي الأمير محمد بن سلمان – حفظه الله- يؤكد دائماً أن “طموحنا هو أن نكون ضمن أفضل 30 إلى 20 نظامًا تعليميًّا ونملك كل شيء لتحقيق ذلك”.

ويتجسد حرص القيادة السعودية على التعليم وإحداث نقلة نوعية فيه من خلال تخصيص جزء أساسي ضمن رؤية 2030 من أجل تطوير العملية التعليمية وبناء بيئة تعليميةجاذبة، ومحفزة للتعلم، مرتبطة بمنظومة خدمات مساندة ومتكاملة ويدعم ذلك كله تطور في القدرات الإلكترونية من خلال الاستفادة من تقنيات الاتصالات والمعلومات الحديثة في عمليات التعلم والتعليم.
ولعل أزمة كوفيد-19 أوضحت للعالم أهمية البحث عن بدائل لعملية التعليم التقليدية وأهمية استخدام التقنيات الحديثة، وقد واجهت المملكة العربية السعودية هذه الأزمة متسلحة بالمعرفة وحولتها من محنة إلى منحة بذل فيها أعضاء السلك التعليمي جهداً كبيراً ومتميزاً.

أما التعليم الجامعي فقد حرصت الرؤية عليه خصوصاً وأنه المصنع الذي يقوم بإنتاججيلٍفاعل ومفيد، وتسعى جميع الجامعات السعودية على رفع جودة التعليم وفاعلية المتعلمين وتطوير القدرات الخاصة بأعضاء هيئة التدريس. وتبذل جامعة شقراء جهوداً كبيرة في هذا المجال وتسعى لتحسين البيئة الأكاديمية ولتحويل الجامعة إلى عضو فاعل في المجتمع وتسعى كذلك إلى رفع مستوى خريجيها من خلال مجموعة من الخطوات التي نسأل الله لها النجاح.

ومع احتفاءنا باليوم العالمي للتعليم نذكر أنفسنا دائماً بأهمية إعداد جيل لديهمحب الإبداع والابتكار والتميز ولديهم القدرة على التنافسية على المستوى المحلي والعالمي مع أهمية اعتزازهم بوطنهم ومقدراته وترسيخ قيم الولاء للوطن وقادته.

التعليقات (٠) أضف تعليق

أضف تعليق

بريدك الالكترونى لن نقوم بأستخدامه. الحقول المطلوبه عليها علامة *

You may use these HTML tags and attributes:
<a href="" title=""> <abbr title=""> <acronym title=""> <b> <blockquote cite=""> <cite> <code> <del datetime=""> <em> <i> <q cite=""> <s> <strike> <strong>

*