السبت, 15 محرّم 1444 هجريا.
الزيارات: 1717
التعليقات: 0

وسط رفرفة الاعلام الخضراء

بالصور: احتفال كلية العلوم الطبية التطبيقية بالقويعية باليوم الوطني 89

بالصور: احتفال كلية العلوم الطبية التطبيقية بالقويعية باليوم الوطني 89
https://newspaper.su.edu.sa/?p=3658

صحيفة جامعة شقراء- اروى الجبرين:
وها هي مناسبة اليوم الوطني تطل علينا تذكرنا بالماضي المشرف للوطن الغالي ورجاله المخلصين وتدفعنا الى غرس قيم الانتماء الوطني والوطنيةالمستندة الى الأصول والقواعد الشرعية وتعميق مقومات المواطنة الصالحة وحب الوطن وفق تعاليم الإسلام في نفوس طلابنا وطالباتنا ليشعروا بقيمة مكتسباتهم وما يجب عليهم في حاضرهم ومستقبلهم تجاه دينهم ووطنهم وولاة امورهم.


ومن هنا احتفلت كلية العلوم الطبية التطبيقية بالقويعية – بشطريها-باليوم الوطني 89 للمملكة العربية السعودية، يوم الثلاثاء الموافق 02/02/1441هـ.

حيث استهل الاحتفال بكلا الشطرين بآيات عطرة من الذكر الحكيم ثم وقفة للنشيد الوطني وسط رفرفة الاعلام الخضراء تحمل كلمه التوحيد تلى ذلك دعاء لجنودنا البواسل المرابطين على الحدود بالنصر والسداد ومشاهد توثق استبسال جنودنا ذوداً عن أرض الوطن ، وكما واصل الدعاء لشهداء الواجب وذويهم.

ثم ألقى سعادة عميد الكلية د.بـــدربن سعود العتيبي كلمة بهذه المناسبة وذكر فيها (في ذكرى اليوم الوطني للمملكة العربية السعودية التاسع و الثمانون، هذه تهنئة صادقة إلى اعضاء كلية العلوم الطبية التطبيقية بالقويعية من اعضاء هيئة تدريس و هيئة إدارية.


وأريد أن نجعل من هذه الذكرى مناسبة نقف فيها أمام أنفسنا لنسألها بصدق وتجرد؛ ما الذي فعلناه بالأمس؟

وما الذي ينبغي علينا أن نفعله اليوم لهذا الوطن الذي ما بخل علينا بشيء مما يرفعنا ويعزنا بين العالمين
لقد قاد الملك المؤسس عبد العزيز بن عبد الرحمن آل سعود، يرحمه الله، ملحمة توحيد هذا الكيان الذي كان ممزقاً في كيانات قبلية متناحرة.

ولو تأملنا بعمق دلالات هذه الملحمة لوقفنا على عبقرية رائد التوحيد، وكيف أنه استطاع أن يؤسس نظام حكم على مبادئ القرآن الكريم والسنة النبوية المطهرة، فهما الأساس الذي تقوم عليه حياة كل مسلم أياً كان المذهب الفقهي الذيينتمي إليه أو يتبعه،لقد وضع الأجداد أيديهم بيد الملك عبد العزيز، وتمكنوا من تجاوز الأطر القبلية الضيقة وأسهموا في ملحمة التوحيد، فأصبح لنا كيان كبير يضم مساحة من جزيرة العرب بأكملها، ورسخوا نظام حكم شرعي احتل العدل قائمة أولوياته.

وهذا باب واسع لا يمكن أن تستوعبه هذه المساحةثم جاء الآباء فعملوا على ترسيخ ما أسهم الأجداد في غرسه من القيم، ثم أرسوا دعائم نهضة حقيقية عبر مشاريع التنمية والتحديث، مما منحنا بطاقة الدخول في قلب العصر، والتواجد الفاعل في الأحداث العالمية، فصرنا لاعباً أساسياً على المسرح الدولي، ورقماً صعباً لا يمكن تجاوزه في السلم والحرب، وفي حركة الاقتصاد العالمية.


أسأل الله أن يحفظ بلادنا ويديم علينا نعمة الأمن والاستقرار وأن نعود لمثل هذه الذكرى ونحن نعيش في تطور ونمو في ظل قيادتنا الرشيدة رعاها الله وكل ذكرى ليوم الوطن وهوا في عز وتمكين ومنعة).


وقابلها في شطر الطالبات كلمة سعادة الوكيلة د. ســاميه بنت سعد الخليل حيث ذكرت فيها (تأتي ذكرى اليوم الوطني من كل عام لنستذكر فيها الملحمة البطولية التي قادها المؤسس الملك عبد العزيز طيب الله ثراه ونستطيب فيها بعبق بطولاته التي سطرت ذكرى تلاحم الوطن والمواطن وفيها نجدد الشعور بالانتماء والفخر بماضٍ عريق ومستقبل مضيء نحو تنمية شامله متوازنة ينعم فيها المواطن بالعيش الكريم والرفاه والتمكين.


ويشرفني بهذه المناسبة أن ارفع لمقام سيدي خادم الحرمين الشريفين الملك سلمان بن عبد العزيز حفظه الله وولي عهده الأمين صاحب السمو الملكي الأمير محمد بن سلمان حفظه الله أسمى آيات التهاني والتبريكات بذكرى اليوم الوطني.
ففي هذا اليوم من الذكرى التاسعة والثمانون لتوحيد المملكة العربيةالسعودية نعايش مسيرة النهضة العملاقة التي تشهدها المملكة منذ التأسيس وحتى يومنا هذا والتي أساسها نهج الشريعةالإسلامية الواضح والمواطنة الصالحة والوسطية والأخذ بسبل التنمية والتطور.

وقد شكل الاهتمام بالتعليم ركيزة أساسيه من ركائز فلسفة التنمية الوطنية وهذا ما يتجلى لنا واضحاً في نهضة التعليم العام والتعليم العالي وفتح آفاق أوسع من البرامج والتخصصات الدقيقة وتوطينها وماتوالى من انجازات وتنمية وتطوير في فتره وجيزة وتوفير فرص عديدة للمرأة وتمكينها في عدة مجالات.

ختاماً ادعو الله عزوجل أن يحفظ قيادتنا الرشيدة وأن يعود كل عام ووطننا في عزّ وخير وسلام).

وانتظمن منسوبات الكلية في مسيرة مصحوبة بالأناشيد الوطنية وهن يرتدين الوشاح الأخضر ويحملن أعلام المملكة انطلاقا من إدارة كلية العلوم الطبية التطبيقيةوصولا لقاعة الاحتفال بداخل الكلية بعد أن جابت المسيرة انحاء المبنى.

ثم كلمة ألقاها طالبات من قسم علوم التمريض اعتزازا وافتخارا بهذه المناسبة، تلى ذلك عرض فيلموثائقي لرحلة التوحيد على يد المؤسس الملك عبد العزيز ال سعود رحمه الله مصحوباً بعرض لكلمات مأثورة نقشت من ذهبلملوك المملكة بداية،من المؤسس الملك عبدالعزيز ثم الملك سعود بن عبدالعزيز والملك فيصل بن عبدالعزيز والملك خالد بن عبدالعزيز والملك فهد بن عبد العزيز و الملك عبدالله بن عبد العزيز طيب الله ثراهم أجمعين ثم كلمة الملك سلمان بن عبد العزيز وولي عهده الامين الأمير محمد بن سلمان حفظهم الله و سدد خطاهم.

تلاها عرض لتاريخ التعليم وتطويره من عام 1343هـ عندما كانت باسم مديرية المعارف إلى أن دمجت وزارة التربية والتعليم ووزارة التعليم العالي تحت مسمى وزارة التعليم عام 1436هـ.

كما شمل العرض وقفه وفاء لشهداء الحد الجنوبي من أبناء محافظة القويعية ووقفه وفاء لجنودنا البواسل بالحد الجنوبي .

وتلى ذلك عرض عن تاريخ إنشاء جامعة شقراء وإسهامها في تقديم تعليم متميز ودعم البحوث العلمية وتمنية المجتمع والشراكات الفعالة المحلية والدولية الفاعلة.

ثم عرض من تقديم الطالبات لحكايات عن الوطن وأناشيد وأغاني وطنيةتعزز معنى الوطنية والانتماء وترسخ روح الفداء لدى الطالبات وكذلك تشحذ هممهن للعمل على رفعة وطنهن الغالي.

واختتم الحفل بتقديم العرضة السعودية بمجموعه من الحضور ودعوة مفتوحة لتوثيق كلمة لشهداء هذا الوطن الغالي وتوثيق المشاعر الوطنية للحاضرات على لوحات خاصة واختتم الحفل بتقديم التوزيعات المزينة بشعارات وطنية.

التعليقات (٠) أضف تعليق

أضف تعليق

بريدك الالكترونى لن نقوم بأستخدامه. الحقول المطلوبه عليها علامة *

You may use these HTML tags and attributes:
<a href="" title=""> <abbr title=""> <acronym title=""> <b> <blockquote cite=""> <cite> <code> <del datetime=""> <em> <i> <q cite=""> <s> <strike> <strong>

*