السبت, 2 جمادى الأول 1444 هجريا.

أخر الأخبار

 المعرض العلمي الأول بكلية العلوم والدراسات الإنسانية بالقويعية

كلية إدارة الأعمال بعفيف تنظم محاضرة بعنوان الاتجاهات المحاصرة لتحسين الجودة

“إنعاش القلب الرئوي”.. دورة تدريبية بكلية العلوم الطبية بالدوادمي

معايير الجودة في العملية التعليمية دورة تدريبية بكلية إدارة الأعمال بعفيف

كليات البنات بمحافظة الدوادمي تحتفل باليوم العالمي للجودة

جامعة شقراء تستعرض برامجها البحثية وبراءات الاختراع خلال مشاركتها في مؤتمر الشراكات المستدامة

“العقيدة الصحيحة والتحذير من ضدها”.. لقاء توعوي بعلوم ودراسات القويعية

يوم مفتوح لطلاب كلية العلوم والدراسات الإنسانية بشقراء

“كيفية كتابة الخطابات”.. دورة تدريبية لمنسوبات كلية العلوم والآداب بساجر

 فن كتابة المقال.. ورشة بكلية العلوم والآداب بساجر

جامعة شقراء تقيم ملتقى الجودة وتدشن مبادرة “سفراء الجودة” وجائزة “التميز”

‎دورة إرشادية حول “الذكاء الشخصي الخارجي وتقبل الآخر” بعمادة السنة التحضيرية

الزيارات: 47
التعليقات: 0

جامعة شقراء تنظم ندوة علمية بالتزامن مع اليوم العالمي للمعلم

جامعة شقراء تنظم ندوة علمية بالتزامن مع اليوم العالمي للمعلم
https://newspaper.su.edu.sa/?p=22821

نظمت جامعة شقراء، ممثلة في كلية التربية بمحافظة الدوادمي، اليوم الأربعاء 9/3/1444هـ، ندوة علمية تحت شعار “التحولفي التعليم يبدأ بالمعلم”، وذلك بالتزامن مع اليوم العالمي للمعلم، وبرعاية رئيس الجامعة الأستاذ الدكتور علي بن محمدالسيف، حيث هدفت الندوة لتسليط الضوء على الجوانب التقنية والرقمية، ومجالات الأنشطة الطلابية في التعليم، ومدىعلاقتها بصناعة التحول والتطوير.

واشتملت الندوة على ثلاثة محاور تناولت عدة موضوعات هي “التحول في التعليم الرقمي يبدأ بالمعلم”، تحدثت خلالهاالدكتورة تركية الطويرقي، وكذلك محور “التحول في الإدارة المدرسية يبدأ بالمعلم”، والذي استعرضه الأستاذ وليد الزايدي،فيما كان المحور الثالث والأخير بعنوان “التحول في الأنشطة الطلابية يبدأ بالمعلم” تحدث عنه الأستاذ بدر القحطاني.

وحول التحول الرقمي في التعليم، أشارت الدكتورة تركية الطويرقي، إلى أن جهود المملكة العربية السعودية ممثلة في وزارةالتعليم، عملت على إيجاد بنية تحتية رقمية أبهرت العالم من خلال الاستفادة منها للتعليم عن بعد وإعادة الحياة التعليميةللطلاب، وكانت بقيادة معلمين على درجة عالية من المهنية، وأضافت: لم يقف الأمر هنا بل تخطيناه إلى تدريب وتأهيل المعلمينعلى أحدث التقنيات التي يشهدها العالم الرقمي استشعارًا من وزارة التعليم بأهمية مواكبة المستقبل وما يشهده العالم منثورة تقنية.

وتابعت: في 2015 اعتمدت الدول الأعضاء في الأمم المتحدة، خلال مؤتمرها المعني بالتنمية المستدامة، خطة التنميةالمستدامة لعام 2030، والتي تشتمل 17 هدفًا منها ضمان التعليم الجيد المنصف والشامل للجميع، وتعزيز فرص التعلم مدىالحياة للجميع، وبالتالي فإن التحول الرقمي يدعم كل جوانب العمل والحياة وليس هنالك من وظيفة أو مهمة معيشية لا تتطلبمستوى أساسي من الأداء الرقمي، وفي ضوء التقنيات الجديدة التي تظهر كل يوم، نحتاج إلى فرص دائمة مدى الحياة لتعلممهارات جديدة تكفل لنا النجاح في عصر التحول الرقمي المستمر.

وفي المحور الثاني الذي حمل عنوان “التحول في الإدارة المدرسية يبدأ بالمعلم”، كشف الأستاذ وليد الزايدي، بأن مفهومالإدارة المدرسية الحديثة هو عمليات وجهود يقوم بها فريق العاملين في المدرسة لتهيئة مناخ تعليمي والوصول إلى تحقيقالغايات والأهداف التربوية، موضحًا أن التعليم يشهد مؤخرًا نموًا مهنيًا على مختلف الأصعدة مثل التطوير في مجال كفايةوأداء المعلمين معرفياً وسلوكياً، والنمو المهني لترجمة خطط وتطوير العمليات التعليمية.

وأشار “الزايدي” إلى أن المعلّم يشترك مع الإدارة المدرسية في صناعة القرار، ويشارك في وضع الحلول والبدائل لحلالمشكلات، ويستمر هذا الدور في متابعة تنفيذ هذه القرارات وتقويمها، إضافة إلى دور المعلم في تنمية العلاقات الإنسانيةوتعامله مع (إدارة المدرسة، والطلاب، وأولياء الأمور)، كما استعرض الزايدي للحضور النموذج المدرسي لجائزة التميز موضحًامجالاته وأبرز المعايير ومؤشرات الأداء لتحقيقه.

هذا، وذكر الأستاذ بدر القحطاني من خلال ما قدمه في المحور الثالث للندوة حول الأنشطة الطلابية، بأن دور المدرسة فيالأنشطة يتمثل في التنويع في أشكال الأنشطة الطلابية وضرورة إشراك جميع الطلبة فيها، والتركيز على الطالب الموهوب،ودفع الجهات التربوية العليا (وزارة التعليم)، نحو تبني موهبته، وإخراجها نحو دائرٍةٍ أوسع.

وتابع: أما ما يتعلق بدور المعلم في الأنشطة الطلابية المنفذة داخل المدرسة فهو يشمل ضرورة المشاركة في المحاضراتوالندوات التي تقام في المدرسة، والمشاركة في الكلمات الصباحية أمام طلاب المدرسة، إضافة إلى الحرص على تقديمالنصائح الفردية للطلاب والزملاء في مناسباتها.

وحول الثمرات المرجوة من دور المعلم في النشاط الطلابي، كشف القحطاني بأن من أهم الثمرات المرجوة هو غرس مكارمالأخلاق لدى الشباب و(انتشالهم) من الرذائل ومساوئ الأخلاق، واكتشاف المواهب وتنْميتها، وزيادة الثقافة العلمية لدىالشباب، وتعويد الشباب على استغلال أوقات الفراغ، والمساهمة مع المنهج الدراسي في بناء الفرد الصالح، وأخيرًا الأجرالجزيل المترتب على النية الصالحة في هذا العمل.

ويجدر بالذكر أن هذه الندوة تأتي كأحد برامج الجامعة المتزامنة مع اليوم العالمي للمعلم، والذي يوافق الخامس من شهرأكتوبر ويصاحبه في كل عام عقد عدد من البرامج والندوات احتفاءً بهذه المناسبة واستشعارًا بأهمية التعليم والمعلم.

التعليقات (٠) أضف تعليق

أضف تعليق

بريدك الالكترونى لن نقوم بأستخدامه. الحقول المطلوبه عليها علامة *

You may use these HTML tags and attributes:
<a href="" title=""> <abbr title=""> <acronym title=""> <b> <blockquote cite=""> <cite> <code> <del datetime=""> <em> <i> <q cite=""> <s> <strike> <strong>

*